افتتاح مؤتمر اكسبوتك العاشر في أريحا

Sunday, March 2, 2014

افتتاح مؤتمر اكسبوتك العاشر في أريحا

افتتح اتحاد شركات أنظمة المعلومات الفلسطينية- بيتا اليوم، مؤتمر تكنولوجيا المعلومات العاشر اكسبوتك 10، وبرعاية رئيسية من مجموعة الاتصالات الفلسطينية ووكالة التنمية والتعاون الألماني GIZ والبنك العربي ومؤسسة ميرسي كور، في فندق الانتركونتيننتال في مدينة أريحا.

وقال رئيس مجلس ادارة اتحاد شركات أنظمة المعلومات –بيتا حسن قاسم :"اليوم يتم افتتاح مؤتمر اكسبوتك العاشر لنتوج بذلك الانجازات ونناقش أهم المشاكل التي يواجهها قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات"، وأضاف: "عملنا في الاتحاد مع شركائنا في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات لوضع استراتيجيات تسهم بالنهوض بالقطاع التكنولوجي وذلك من أجل تحقيق التقدم فيه".

وبدوره أشار الرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات الفلسطينية عمار العكر أن بناء مجتمع سليم يقوم على أسس وقواعد سليمة. وطالب العكر الحكومة الفلسطينية أن تضع موضوع الجيل الثالث من الاتصالات على جدول أعمالها لأهميته في الرقي والتطور التكنولوجي والاقتصادي على حد سواء.

وضم مؤتمر اكسبوتك 10 عدة محاور تم النقاش بها، وكان أولها: قطاع الاتصالات ورؤيته المستقبلية، حيث تحدث في هذا القسم كل من وزيرة الاتصالات د. صفاء ناصر الدين والرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات الفلسطينية عمار العكر والرئيس التنفيذي للوطنية موبايل فايز الحسيني، وأدار هذه الجلسة رئيس المسؤولية الاجتماعية في  شركة اريكسون في الشرق الأوسط وافريقيا جو بطيخ، وتم مناقشة موضوع تطبيقات الرسائل النصية وأثرها على شركات الاتصالات في ظل الحرمان من الجيل الثالث، بالإضافة إلى موضوع الشبكات المجتمعية.

وناقش المحور الثاني موضوع الحكومة الالكترونية وتحويل المعاملات في الوزارات الحكومية إلى معاملات الالكترونية وذلك من أجل تسهيل حياة المواطنين. وأدار هذه الجلسة د. صفاء ناصر الدين، وتحدث فيها وزير الصحة د. جواد عواد ووزير المواصلات د. نبيل ضميدي بالإضافة الى عدد من ممثلي الوزارات الفلسطينية الأخرى.

وكانت الجلسة الثالثة في المعاملات المصرفية الالكترونية، والتي ناقشت تسهيل وتعزيز المعاملات المصرفية البنكية من أجل خدمة العملاء الفلسطينيين. وأدار الجلسة الرئيس التنفيذي لشركة جافا نت د. يحيى سلقان، وتحدث فيها المدير الاقليمي للبنك العربي جمال حوراني ورئيس سلطة النقد د. جهاد الوزير وممثلاً عن بنك فلسطين أكرم حمدان.

وكان عنوان الجلسة الرابعة "وضع فلسطين على خارطة التكنولوجيا العالمية من ناحية اعلامية " لتناقش كيفية إصال قطاع التكنولوجيا الفلسطيني صوته للعالم من ناحية إعلامية تقليدية ورقمية.

وتحدثت الجلسة الخامسة عن التعليم، حيث  أدار الجلسة الرئيس التنفيذي للاتحاد د.مشهور أبو دقة، وتحدث فيها رئيس جامعة بيرزيت د. خليل هندي ورئيس جامعة فلسطين التقنية- خاضوري د.مروان عورتاني ورئيس الجامعة الأهلية د. غسان ابو حجلة، وهدفت هذه الجلسة إلى بناء شراكة حقيقية مع قطاع التعليم من أجل تخريج طلاب مؤهلين وقادرين على الاندماج بنجاح في سوق العمل الفلسطيني.

واختتم مؤتمر اكسبوتك فعالياته بجلسة ناقشت وضع الانترنت في فلسطين، والمشاكل التي يواجهها هذا القطاع وكيفية تحسين هذه الخدمة في ظل الصعوبات التي تواجهها.

وكان قد حضر المؤتمر عدد كبير من الأفراد والشركات الفلسطنية والعربية والعالمية، مضيفين بذلك خبراتهم وأرائهم في الجلسات الحوارية التي ضمها المؤتمر.